سامينا آرا

زرت العديد من عيادات التلقيح الاصطناعي في بلدي الأم (أبوظبي). ثمة مجموعة لدعم التلقيح الاصطناعي تضمّ مرضى نصحوني بشدة بمركز هيلث بلاس للإخصاب. التقيت الدكتور وليد. إنه متواضع جدًا. شرح لي تفاصيل الإجراء واليوم أنا فخورة بكوني أماً لطفلين توأم.